منتديات اشتياق أسسها الراحل مصطفى الشبوط في يوم الجمعة30نوفمبرعام2007

تجمع انساني،اسلامي،ثقافي،ادبي،اجتماعي،تقني،رياضي،فني وترفيهي عام
 
الرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
كل عام وانتم بخيربمناسبة عيد الفطرالمبارك
وصايا في شهر رمضان
ﺃﺳﺮﺍﺭ ﻟﻴﻠﺔ ﺍﻟﻘﺪﺭ ﻭﻣﻔﺎﺗﻴﺤﻬﺎ
في رمضـان اعد ترتيب نفسك
تعرف على أبرز 8 فوائد صحية للصوم
مبارك عليكم حلول شهر رمضان المبارك
عبارات عن القرآن في رمضان
كل عام وانتم بخير بمناسبة راس السنة الهجرية
في انتظار الزائر الكريم محمد محضار
الخميس أبريل 11, 2024 10:27 pm
الثلاثاء أبريل 02, 2024 9:36 pm
الثلاثاء أبريل 02, 2024 9:36 pm
الأربعاء مارس 13, 2024 10:35 pm
الأربعاء مارس 13, 2024 10:34 pm
الأربعاء مارس 13, 2024 10:26 pm
الجمعة مارس 01, 2024 10:21 pm
الثلاثاء يوليو 18, 2023 10:57 pm
الجمعة يوليو 14, 2023 12:05 am










شاطر
 

 كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
باسند
مستشارة اشتياق -الام الروحية لاشتياق
باسند

انثى
تاريخ التسجيل : 17/01/2014
عدد المشاركات : 51591
نقاط التقييم : 73105
بلد الاقامة : سويسرا
علم بلدك : علم العراق
الاسد

كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Empty
مُساهمةموضوع: كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور   كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Emptyالخميس أبريل 27, 2023 10:33 pm

كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور

بين النبي لأصحابه، وللأمة الإسلامية من بعد ذلك أمور دينهم من خلال حديث جبريل، حيث أنه جاوبه، رغم علمه بأنه جبريل، لتصل المعلومة إلى الجالسين معه، ومنهم الأمة.
عن عمر قال: بينما نحن جلوس عند رسول الله صلَّ الله عليه وسلم ذات يومٍ إذ طلع علينا رجلٌ شديد بياض الثياب، شديد سواد الشعر، لا يُرى عليه أثر السفر، ولا يعرفه منا أحد، حتى جلس إلى النبي ، فصلَّ الله عليه وسلم، أسند ركبتيه إلى ركبتيه، ووضع كفيه على فخذيه، وقال: يا محمد، أخبرني عن الإسلام، فقال رسولُ الله صلَّ الله عليه وسلم: الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله، وتُقيم الصلاة، وتُؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت إن استطعتَ إليه سبيلًا، قال: صدقتَ، فعجبنا له: يسأله ويُصدقه.
قال: فأخبرني عن الإيمان، قال: أن تُؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر، وتؤمن بالقدر خيره وشره، قال: صدقتَ، قال: فأخبرني عن الإحسان، قال: أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك، قال: فأخبرني عن الساعة، قال: ما المسؤول عنها بأعلم من السائل، قال: فأخبرني عن أماراتها، قال: أن تلد الأمةُ ربَّتها، وأن ترى الحُفاة العُراة العالة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان، ثم انطلق، فلبثتُ مليًّا، ثم قال: يا عمر، أتدري من السائل؟ قلت: الله ورسوله أعلم، قال: فإنه جبريل أتاكم يُعلمكم دينَكم.

كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل


عن طريق تبيين معنى الإسلام، والإيمان، والإحسان، وتوضيح مراتبهم.
علم رسول الله من الوهلة الأولى أن السائل هو جبريل عليه السلام، وجابه فقط ليعلِّمنا ديننا، حيث تناول الحديث أصول، أو مراتب الدين الثلاثة: (الإسلام، والإيمان، والإحسان)، أي أنه تعمَّق من الباب الأوسع للدين وهو الإسم، إلى غرف الإيمان، ثم مقاعد المحسنين، فكل مؤمنٍ مسلم، وليس كل مسلمٍ مؤمن، وكل محسنٍ مؤمن، وليس كل مؤمنٍ محسن، يقول سبحانه وتعالى مخاطبًا ومعاتبًا الأعراب: (قالت الأعراب آمنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا ولما يدخل الإيمان في قلوبكم)، فالإسلام أشمل لكونه العتبة الأولى التي يتخطاها الكافر إلى ساحة النور، أما الإيمان فهو أشمل، وقد تدَّرج جبريل عليه السلام في سؤاله، ورتَّب الرسول صلَّ الله عليه وسلم إجابته.
المرتبة الأولى من المراتب التي بيَّنها رسول الله صلَّ الله عليه وسلم هي الإسلام، حيث أن أول ما سأله جبريل كان عن الإسلام، (قال: يا محمد، أخبرني عن الإسلام، فقال رسولُ الله صلَّ الله عليه وسلم: الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله، وتُقيم الصلاة، وتُؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت إن استطعتَ إليه سبيلًا).
نرى أنه صلَّ الله عليه وسلم أجاب جبريل عليه السلام بأركا الإسلام الخمس، والتي كانت قد جُمعت في قوله صلَّ الله عليه وسلم منه قبل: (بُني الإسلام على خمسٍ: شهادة أن لا إله إلا الله وأنَّ محمدًا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت).
أراد رسول الله صلَّ الله عليه وسلم أن يبيِّن ويؤكِّد لنا أنه لا دين إلا دين إلا دين الإسلام، يقول تعالى: (إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ)، فالإسلام هو عبادة الله وحده لا شريك له في الملك، والاستسلام لأوامره ونواهيه ظاهرًا، وباطنًا، يقول سبحانه وتعالى : (فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا)، وأشار الحديث لكون الإسلام هو الأعمال الظاهرة، بينما الإيمان هو ما بطن من التصديق، وما ظهر من الإقرار، والعمل.

بيَّن النبي معنى الإيمان من خلال حديث جبريل

الأمر الثاني الذي سأل فيه جبريل هو الإيمان، لأنه كما وضحَّنا من قبل هو الساحة الأوسع بعد تخطي عتبة الإسلام، (قال: فأخبرني عن الإيمان، قال: أن تُؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر، وتؤمن بالقدر خيره وشره، قال: صدقتَ)، يتطَّلب الإيمان أن يُقِّر العبد بقلبه، وينطق بلسانه ما أقره، ويعمل بجوراحه بمقتضى تصديقه، وهو مبني، أو مقترن بالإسلام، حيث أنه يُقر، وينطق ويصدق الشهادتين، ويعمل بمقتضاهما بما أمر الله به من العبادة.
لن ينفع المرء أن يؤمن قلبه، ولا ينطق لسانه، حيث أن المشركين كانوا يقرون بوجود خالق يدبر لهم أمورهم ويرزقهم، ولكنهم لم ينطقوا الشهادتين، يقول تعالى: (قل من يرزقكم من السماء والأرض أم من يملك السمع والأبصار ومن يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ومن يدبر الأمر فسيقولون الله)، ويقول عنهم في موضعٍ آخر: (إنهم كانوا إذا قيل لهم لا إله إلا الله يستكبرون).
فالنطق، وإقرار القلب، والعمل لا ينفكون عن بعضهم البعض، فإن إقرار أبو طالب عم النبي بنبوته لم يكن شفيعًا له، حيث أنه خالدٌ في النار بسبب شركه، قال رسول الله صلَّ الله عليه وسلم: (أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ، ويقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام ، وحسابهم على الله).
فسَّر النبي أن الإيمان هو الإيمان هو لُب الإسلام، فذكر الإيمان بالله، وملائكته وكتبه ورسله، وباقي تفاصيل الدين، فالإيمان يشمل الدين كله،حيث قال رسول الله صلَّ الله عليه وسلم: (الإيمان بضع وسبعون شعبة أو قال: بضع وستون شعبة، فأفضلها قول لا إله إلا الله، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان).

بين النبي معنى الإحسان

ذُكر الإحسان في نهاية الحديث لكونه المرتبة الأعلى بين المراتب، فهو طبقة خواص المؤمنين، (فأخبرني عن الإحسان، قال: أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك)، أي أن الإحسان هو أن تراقب نفسك، وتستشعر وجود الله دائمًا، فتنهاك نفسك قبل أن تنهاك النصوص، والنصَّاح، والمحسنون هم المؤيدون بنصر الله تعالى، وعنايته، يقول سبحانه وتعالى: ( إن الله مع الذين اتقوا والذين هم محسنون)،فهي منزلة لا يصل إليها الكثير من الناس، يقول تعالى Sadالَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ، وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ).
وآخر ما سأل جبريل عليه السلام النبي صلَّ الله عليه وسلم كان عن الساعة، وأشراطها: (قال: فأخبرني عن الساعة، قال: ما المسؤول عنها بأعلم من السائل، قال: فأخبرني عن أماراتها، قال: أن تلد الأمةُ ربَّتها، وأن ترى الحُفاة العُراة العالة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان)، وقد وقعت أولى علامات الساعة في عهد النبي صلَّ الله عليه وسلم، حيث أن ابنه إبراهيم من مارية مملوكته، وقد كان قليلًا في الأمة في ذلك الوقت، ولما انتشر الجهاد كثر الجواري اللاتي تحملن من أسيادهن في سادة أحرار.
والحفاة العراة، هم عرب البادية الذين كان يغلب عليهم أنهم حفاة، وفقراء، فأكرمهم الله تعالى بدين الإسلام الذي أعز شأنهم وأصبحوا به ملوكًا، وروؤساء، وبدأوا في بناء البيوت العظيمة، الواسعة، وقد بدأ ذلك في الوقوع في النبي صلَّ الله عليه وسلم، وعهد خلفاءه من بعده.[1][2]

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور
استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» قصة النبي مع جبريل عليه السلام
» اسمعوا الحديث الذي دار بين النبي صل الله عليه وعلي آله وصحبه وسلم مع جبريل ..
» لهذه الفوائد الصحية .. لا تنسى (قمر الدين) خلال رمضان
» حديث عظيم عن النبي محمدﷺ يخبر به عن زواج المثليين وواقع العالم اليوم قرب قيام الساعة
» اكثر احصائية كارثية بأسس ومعايير ومقاصد الاسلام من خلال القرآن وحياة النبي محمد (ص)

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اشتياق أسسها الراحل مصطفى الشبوط في يوم الجمعة30نوفمبرعام2007 :: الاقسام الاسلامية  ::  اشتياق الاحاديت النبوية الشريفة-
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المهندس محمد فرج - 123667
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
الدكتور خليل البدوي - 107926
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
احلام شحاتة - 61741
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
ايمان الساكت - 56084
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
باسند - 51591
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
مصطفى الشبوط - 17651
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
همسة قلم - 13947
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
نوره الدوسري - 8809
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
احاسيس - 7517
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1 
كاميليا - 7369
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_rcap1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Voting_bar1كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور Vote_lcap1