منتديات اشتياق أسسها الراحل مصطفى الشبوط في يوم الجمعة30نوفمبرعام2007

تجمع انساني،اسلامي،ثقافي،ادبي،اجتماعي،تقني،رياضي،فني وترفيهي عام
 
الرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ إرسال المشاركة
بواسطة
كل عام وانتم بخيربمناسبة عيد الفطرالمبارك
عبارات عن القرآن في رمضان
كل عام وانتم بخير بمناسبة راس السنة الهجرية
في انتظار الزائر الكريم محمد محضار
من أي أنواع العبادة تعتبر قراءة القران
ما أبرز الفوائد من “ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله”
كيف بين النبي امور الدين من خلال حديث جبريل المشهور
أحاديث عن الصبر والحلم والعفو والوفاء بالعهد
أقوال خلدها التاريخ عن الوفاء
الخميس أبريل 11, 2024 10:27 pm
الجمعة مارس 01, 2024 10:21 pm
الثلاثاء يوليو 18, 2023 10:57 pm
الجمعة يوليو 14, 2023 12:05 am
الخميس أبريل 27, 2023 10:40 pm
الخميس أبريل 27, 2023 10:37 pm
الخميس أبريل 27, 2023 10:33 pm
الخميس أبريل 27, 2023 10:30 pm
الخميس أبريل 27, 2023 10:28 pm










شاطر
 

 ماذا حدث لك اليوم

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى الشبوط
صاحب ومؤسس الموقع (رحمة الله عليه )
صاحب ومؤسس الموقع  (رحمة الله عليه )
مصطفى الشبوط

ذكر
تاريخ التسجيل : 30/11/2007
عدد المشاركات : 17651
نقاط التقييم : 23812
بلد الاقامة : عراقي مقيم بهولندا
علم بلدك : علم العراق

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 07, 2014 8:30 pm

احلام شحاتة كتب:
منذ  صغري و أنا أتنبأ ببعض الأحداث التي تحدث حولنا
كان ذلك في محيط العائلة و فقط و لكن مع مرور الأيام
إتسع الموضوع حتى صار عالميا بمعنى  أنني رأيت في
نومي مبنى كبيرا ينهار محترقا و تدفن تحته الجثث و رأيت
العامة يحملون  الرؤساء العرب وقد تدّلت رؤوسهم للخلف
و صراخا شديدا
قمت من نومي فزعة  إستعذت بالله و حكيت المنام لأهلي و جارتي
و بعد أسبوع حدث المحظور و إنهار مبنى التجارة العالمي
و منذ ذلك الحين تساقط الرؤساء العرب واحدا تلو الآخر
من جرّاء ذلك الحدث الرهيب
و أيضا و أنا أشاهد جورج بوش الإبن  يلقي بيانا عن أسباب
دخوله العراق قلت لزوجي :
ألا يوجد من يعطه رصاصة في رأسه على جزاء ما فعله بالعراق؟
فقال لي : الكل يفتّش قبل الدخول فقلت له : خسارة
خلاص الكل طبعا يرتدي (حذاءا ) ألا يوجد رجل يقذفه بحذاء
في وجهه؟ فأنا شخصيا لو قابلته سأقذفه بحذائي
ضحك زوجي و قال : مستحيل أن يحدث ذلك
لأنه رئيس أمريكا
فقلت له : لا شيء بعيد على الله
و الباقي الكل يعرفه طبعا
فبعد شهر واحد لا غير حدث المراد من رب العباد
و كدت أزغرد من الفرحة أقصد من الفرحتين



الاديبة الراقية احلام شحاتة

احييك على مواقفك العربية النبيلة وهذا عهدي فيك

وسبحان الله على حدسك ببعض الاحداث

حفظك الله ورعاك

تقبلي مني ارقى التحايا

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://eshtyak.ahlamontada.com
ايمان الساكت
نائبة المدير العام -فراشة اشتياق - اديبة
ايمان الساكت

انثى
تاريخ التسجيل : 18/10/2013
عدد المشاركات : 56084
نقاط التقييم : 60064
بلد الاقامة : مصر- القاهره
علم بلدك : Egypt مصر
الحمل

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 07, 2014 8:37 pm

اليوم اتصل على مندوب من البنك اللى راتبى تبعة بالشغل

ليبلغونى انو تم استخراج فيزا كارت جديدة لى

لانو كانت ضاعت منى من قبل رمضان بايام

فكان خبر رائع بالنسبة لى

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى الشبوط
صاحب ومؤسس الموقع (رحمة الله عليه )
صاحب ومؤسس الموقع  (رحمة الله عليه )
مصطفى الشبوط

ذكر
تاريخ التسجيل : 30/11/2007
عدد المشاركات : 17651
نقاط التقييم : 23812
بلد الاقامة : عراقي مقيم بهولندا
علم بلدك : علم العراق

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 07, 2014 8:39 pm

ايمان الساكت كتب:
اليوم اتصل على مندوب من البنك اللى راتبى تبعة بالشغل

 ليبلغونى انو تم استخراج فيزا كارت جديدة لى

  لانو كانت ضاعت منى من قبل رمضان بايام
 
  فكان خبر رائع بالنسبة لى

الاخت الراقية ايمان الساكت

مبارك عليك حصولك على الفيزا كارت من جديد

وهذه بركات شهر رمضان المبارك

الله يسعد ايامك

تقبلي مني ارقى التحايا

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://eshtyak.ahlamontada.com
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 07, 2014 8:39 pm

سيدي الفاضل الأستاذ /مصطفى الشبوط
شكرا لحضرتك و لمرورك بكلماتي و مواقفي البسيطة
بارك الله فيك و أسعدك
تحياتي و دعواتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان الساكت
نائبة المدير العام -فراشة اشتياق - اديبة
ايمان الساكت

انثى
تاريخ التسجيل : 18/10/2013
عدد المشاركات : 56084
نقاط التقييم : 60064
بلد الاقامة : مصر- القاهره
علم بلدك : Egypt مصر
الحمل

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 07, 2014 10:00 pm

أ/ مصطفى الشبوط


حقيقى هذة بركات شهر رمضان

لانو استخراج كارت جديد كان بياخد وقت اكبر من كدااا

وما كنت اتوقع استخراجة بهذة السرعه

الحمد لله كم اسعدنى هذا الخبر اليوم

وكان اجمل ما حدث لى اليوم

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 1:07 am

منذ بضعة سنوات مرضت و ذهبت للطبيب فقال أن عندي ( كيس مياه على الكلى)  و بعد عدة فحوصات و زيارة أكثر من طبيب لأتأكد من إجماع الرأي على العملية التي سوف
تجرى لي  قررت البدء فورا لإزالة هذا الكيس ليزول الألم الذي أشعر به و بالفعل أرسلت رحاب إبنتي إلى ماما لأذهب مع زوجي في الصباح إلى المستشفى الخاص بذلك
و لكني طلبت من زوجي طلبا إعتيره  و إعتبرته أنا أيضا طلبا أخيرا و هو أن أصلي في المسجد المجاور للبيت الجديد خاصتنا ( هذا قبل البناء كان لا يزال مجرد أرض )
فوافق على ذلك و عندما صعدت درجات سلم المسجد شعرت بإرتياح شديد و كأنني غسلت كل آلامي  ألقيت التحية على بعض النساء الاتي يتجمعن في حلقة يقرأن القرآن
الكريم  و بدأت في الصلاة فلاحظت أني أصلي و أنا واقفة و كأنني لست مريضة و في  أثناء الصلاة جاءني هاتف يقول أنني لن أعمل العملية و لن ينالني مشرط طبيب أبدا
و أكملت صلاتي و دخلت جلست مع النساء و طلبوا مني أن أقرأ الصفحة التي توقفن عندها فقرأتها فأعجبتهن طريقة قراءتي و طلبن مني الحضور الدائم لتعليمهن  القراءة
الصحيحة فقلت لهن لا أستطيع فأنا ذاهبة في الفجر لأعمل عملية كذا  .. و شرحت لهن الموضوع  فدعون لي و طلبن مني إذا عدت سالمة أن أحضر إليهن لأعلمهن
فوافقت و في عيني  دمعة و في الفجر سافرت و زوجي  و عندما جاء الدور عليّ دخلت و فوضّت أمري لله وما أحزنني سوى فراق رحاب الصغيرة التي أحبها بجنون
دخلت غرفة العمليات و إرتديت الزيّ الخاص بذلك و تجمّع حولي مجموعة كبيرة من الأطباء و كأنني حالة صعبة  و بعد أن تبادلوا المصطلحات الطبية فيما بينهم و التي لا أفهمها
طبعا لكنني أحسست بشيء غريب يحدث  دخل الطبيب الكبير فأبلغوه بالحالة و عرضوا عليه الأشعة و التقارير و التحاليل ثم سألني بضعة أسئلة  و أنا أجيبه بيأس من لا عودة لها للحياة مرة أخرى فلم تجر لي من قبل أية عمليات جراحية أبدا  المهم قال لي ( قومي يا بنتي روحي إنتي بخير و كل إللي عندك ده شوية إلتهابات بسيطة جدا و  كتب لي علاج بسيط جدا )
ثم نادى على زوجي الواقف خارج الغرفة ينتظر فرأيت وجهه و قد بدت عليه علامات الخوف و الحسرة خشية أن يخبره بموتي و لكنه أفهمه الحالة  فدمعت عينه من الفرحة و عدت لبيتي سالمة بفضل الله تعالى
و عدت لرحاب إبنتي حبيبتي ضممتها لصدري و أنا أبكي و كان من الواجب عليّ أن أعود للمسجد الذي بشرني الله فيه بهذه البشرى  لأشكر الله سبحانه و تعالى و لأعلم النساء
قراءة القرآن و بالفعل ظلت حوالي عام أعلمهن حتى حدثت ظروف شغلتني عن الذهاب لهن و لكنني حظيت بحبهن إلى الآن و يزرنني و أزورهن و نتبادل التهاني في المناسبات
الحمد لله الذي  نجّاني من هذه المحنة على خير

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى الشبوط
صاحب ومؤسس الموقع (رحمة الله عليه )
صاحب ومؤسس الموقع  (رحمة الله عليه )
مصطفى الشبوط

ذكر
تاريخ التسجيل : 30/11/2007
عدد المشاركات : 17651
نقاط التقييم : 23812
بلد الاقامة : عراقي مقيم بهولندا
علم بلدك : علم العراق

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 1:17 am

احلام شحاتة كتب:
منذ بضعة سنوات مرضت و ذهبت للطبيب فقال أن عندي ( كيس مياه على الكلى)  و بعد عدة فحوصات و زيارة أكثر من طبيب لأتأكد من إجماع الرأي على العملية التي سوف
تجرى لي  قررت البدء فورا لإزالة هذا الكيس ليزول الألم الذي أشعر به و بالفعل أرسلت رحاب إبنتي إلى ماما لأذهب مع زوجي في الصباح إلى المستشفى الخاص بذلك
و لكني طلبت من زوجي طلبا إعتيره  و إعتبرته أنا أيضا طلبا أخيرا و هو أن أصلي في المسجد المجاور للبيت الجديد خاصتنا ( هذا قبل البناء كان لا يزال مجرد أرض )
فوافق على ذلك و عندما صعدت درجات سلم المسجد شعرت بإرتياح شديد و كأنني غسلت كل آلامي  ألقيت التحية على بعض النساء الاتي يتجمعن في حلقة يقرأن القرآن
الكريم  و بدأت في الصلاة فلاحظت أني أصلي و أنا واقفة و كأنني لست مريضة و في  أثناء الصلاة جاءني هاتف يقول أنني لن أعمل العملية و لن ينالني مشرط طبيب أبدا
و أكملت صلاتي و دخلت جلست مع النساء و طلبوا مني أن أقرأ الصفحة التي توقفن عندها فقرأتها فأعجبتهن طريقة قراءتي و طلبن مني الحضور الدائم لتعليمهن  القراءة
الصحيحة فقلت لهن لا أستطيع فأنا ذاهبة في الفجر لأعمل عملية كذا  .. و شرحت لهن الموضوع  فدعون لي و طلبن مني إذا عدت سالمة أن أحضر إليهن لأعلمهن
فوافقت و في عيني  دمعة و في الفجر سافرت و زوجي  و عندما جاء الدور عليّ دخلت و فوضّت أمري لله وما أحزنني سوى فراق رحاب الصغيرة التي أحبها بجنون
دخلت غرفة العمليات و إرتديت الزيّ الخاص بذلك و تجمّع حولي مجموعة كبيرة من الأطباء و كأنني حالة صعبة  و بعد أن تبادلوا المصطلحات الطبية فيما بينهم و التي لا أفهمها
طبعا لكنني أحسست بشيء غريب يحدث  دخل الطبيب الكبير فأبلغوه بالحالة و عرضوا عليه الأشعة و التقارير و التحاليل ثم سألني بضعة أسئلة  و أنا أجيبه بيأس من لا عودة لها للحياة مرة أخرى فلم تجر لي من قبل أية عمليات جراحية أبدا  المهم قال لي ( قومي يا بنتي روحي إنتي بخير و كل إللي عندك ده شوية إلتهابات بسيطة جدا و  كتب لي علاج بسيط جدا )
ثم نادى على زوجي الواقف خارج الغرفة ينتظر فرأيت وجهه و قد بدت عليه علامات الخوف و الحسرة خشية أن يخبره بموتي و لكنه أفهمه الحالة  فدمعت عينه من الفرحة و عدت لبيتي سالمة بفضل الله تعالى
و عدت لرحاب إبنتي حبيبتي ضممتها لصدري و أنا أبكي و كان من الواجب عليّ أن أعود للمسجد الذي بشرني الله فيه بهذه البشرى  لأشكر الله سبحانه و تعالى و لأعلم النساء
قراءة القرآن و بالفعل ظلت حوالي عام أعلمهن حتى حدثت ظروف شغلتني عن الذهاب لهن و لكنني حظيت بحبهن إلى الآن و يزرنني و أزورهن و نتبادل التهاني في المناسبات
الحمد لله الذي  نجّاني من هذه المحنة على خير

الاديبة الراقية الاستاذة احلام شحاتة

سبحان الله والله اكبر على كرمه ورحمته التي وسعت كل شي

وربك يعطي على النيات الصادقة والمومنة

شافاك الله وعافاك وبارك الله فيك على ايمانك

ربي يسعد ايامك ويحفظك

تقبلي مني ارقى التحايا

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://eshtyak.ahlamontada.com
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 1:21 am

مصطفى الشبوط كتب:
احلام شحاتة كتب:
منذ بضعة سنوات مرضت و ذهبت للطبيب فقال أن عندي ( كيس مياه على الكلى)  و بعد عدة فحوصات و زيارة أكثر من طبيب لأتأكد من إجماع الرأي على العملية التي سوف
تجرى لي  قررت البدء فورا لإزالة هذا الكيس ليزول الألم الذي أشعر به و بالفعل أرسلت رحاب إبنتي إلى ماما لأذهب مع زوجي في الصباح إلى المستشفى الخاص بذلك
و لكني طلبت من زوجي طلبا إعتيره  و إعتبرته أنا أيضا طلبا أخيرا و هو أن أصلي في المسجد المجاور للبيت الجديد خاصتنا ( هذا قبل البناء كان لا يزال مجرد أرض )
فوافق على ذلك و عندما صعدت درجات سلم المسجد شعرت بإرتياح شديد و كأنني غسلت كل آلامي  ألقيت التحية على بعض النساء الاتي يتجمعن في حلقة يقرأن القرآن
الكريم  و بدأت في الصلاة فلاحظت أني أصلي و أنا واقفة و كأنني لست مريضة و في  أثناء الصلاة جاءني هاتف يقول أنني لن أعمل العملية و لن ينالني مشرط طبيب أبدا
و أكملت صلاتي و دخلت جلست مع النساء و طلبوا مني أن أقرأ الصفحة التي توقفن عندها فقرأتها فأعجبتهن طريقة قراءتي و طلبن مني الحضور الدائم لتعليمهن  القراءة
الصحيحة فقلت لهن لا أستطيع فأنا ذاهبة في الفجر لأعمل عملية كذا  .. و شرحت لهن الموضوع  فدعون لي و طلبن مني إذا عدت سالمة أن أحضر إليهن لأعلمهن
فوافقت و في عيني  دمعة و في الفجر سافرت و زوجي  و عندما جاء الدور عليّ دخلت و فوضّت أمري لله وما أحزنني سوى فراق رحاب الصغيرة التي أحبها بجنون
دخلت غرفة العمليات و إرتديت الزيّ الخاص بذلك و تجمّع حولي مجموعة كبيرة من الأطباء و كأنني حالة صعبة  و بعد أن تبادلوا المصطلحات الطبية فيما بينهم و التي لا أفهمها
طبعا لكنني أحسست بشيء غريب يحدث  دخل الطبيب الكبير فأبلغوه بالحالة و عرضوا عليه الأشعة و التقارير و التحاليل ثم سألني بضعة أسئلة  و أنا أجيبه بيأس من لا عودة لها للحياة مرة أخرى فلم تجر لي من قبل أية عمليات جراحية أبدا  المهم قال لي ( قومي يا بنتي روحي إنتي بخير و كل إللي عندك ده شوية إلتهابات بسيطة جدا و  كتب لي علاج بسيط جدا )
ثم نادى على زوجي الواقف خارج الغرفة ينتظر فرأيت وجهه و قد بدت عليه علامات الخوف و الحسرة خشية أن يخبره بموتي و لكنه أفهمه الحالة  فدمعت عينه من الفرحة و عدت لبيتي سالمة بفضل الله تعالى
و عدت لرحاب إبنتي حبيبتي ضممتها لصدري و أنا أبكي و كان من الواجب عليّ أن أعود للمسجد الذي بشرني الله فيه بهذه البشرى  لأشكر الله سبحانه و تعالى و لأعلم النساء
قراءة القرآن و بالفعل ظلت حوالي عام أعلمهن حتى حدثت ظروف شغلتني عن الذهاب لهن و لكنني حظيت بحبهن إلى الآن و يزرنني و أزورهن و نتبادل التهاني في المناسبات
الحمد لله الذي  نجّاني من هذه المحنة على خير

الاديبة الراقية الاستاذة احلام شحاتة

سبحان الله والله اكبر على كرمه  ورحمته التي وسعت كل شي

وربك يعطي على النيات الصادقة والمومنة

شافاك الله وعافاك وبارك الله فيك على ايمانك

ربي يسعد ايامك ويحفظك

تقبلي مني ارقى التحايا
سيدي الفاضل الأستاذ /مصطفى الشبوط
الحمد لله و الشكر لله على كل شيء
بارك الله فيك سيدي و أسعدك
شكرا لمرورك الكريم
تحياتي و دعواتي




________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 6:11 pm

كانت حماتي (رحمها الله) متجهمة الوجه دائما لا تبتسم أبدا خاصة في وجهي و كانت لا تحب أحدا أبدا و لكنها خصّتني أنا بمزيد من الكراهية و ذلك لأنني تزوجت من إبنها الصغير و الذي يكبرني ب 6 سنوات و كانت تغار عليه مني جدا جدا ظلت على هذه الحالة سنوات طوال و أنا أتحملها و أحارب من أجل الوصول لقلبها العنيد الموصد الأبواب و كأنه حجر صوان
لكنني لم أيأس مرت السنوات بمرها و بمرها لا بحلوها و بمرها و كانت في الفترة الأخيرة من حياتها تنتقل من بيت لآخر كل منا تقيم عنده أسبوعا و لكنها مرضت و هي بعيدة عني كانت عند أخو زوجي و لما علمت بالخبر جريت و ذهبت إليها وجدتها و قد أصيبت بجلطة شديدة فحزنت أشد الحزن أنها ستمضي دون أن تحبني المهم بدلنا لها ملابسها لنذهب بها إلى العناية المركزة
و هناك أقامت حوالي 10 أيام كانت تذكر الله كثيرا و لا ترد على أحد و لكن عندما قال الطبيب خذوها للبيت سألها زوجي ( هتروحي لمين ؟ قالت له :" أحلام " فتعجب من ذلك و ظن أنها تهذي فكرر السؤال و هي تكرر نفس الإجابة ) سعدت بهذا الإختيار جدا و كأنها أعطتني جائزة كبيرة ذهبت للبيت جهزته لإستقبالها و بالفعل أتوا بها عندي و هي لا حول لها و لا قوة لا تتحرك و لا تتكلم سوى ببعض الجمل الغير مفهومة و حالتها كانت دائما في التأخير و لأن بيتي صغيرا و للحظ الذي لا أعرف إذا كان سيئا أو حسنا جاء محمد و أحمد في إجازة من الجبش في نفس اليوم و كانا قبل ذلك أحدهما يذهب و الآخر يأتي و هكذا و لم يجتمعا قبل ذلك سويا إلا حينها فلم يعد أمامي سوى أن أجعلها تنام في الصالة ليسهل على زائريها رؤيتها و لينم بالغرف من يريد النوم و بالفعل طلبت من سلفي ( أخو زوجي ) أن يحضر لي سريرها الذي كان قد أخذه منها منذ فترة طويلة و نصبته لها في الصالة و إتصلت بالجريدة التي أكتب فيها و إعتذرت عن حضور الإجتماعات و بقصر الثقافة أيضا و حتى بأهلي أخبرتهم أن الذي يريد أن يراني فليأت لزيارتي لأنني لن أخرج من البيت حتى تشفى أو يأخذ الحق حقه و كان البيت يعج بالزائرين في كل لحظة مرت بضعة أيام و هي لا تتكلم و بالكاد تنطق لفظة الألم و في اليوم السادس نطقت بينما جارتي كانت تزورها و دعت لي و لإبنتي رحاب مع العلم بأنها لم تكن تذكر إسمي و هي على قيد الحياة و الصحة كانت تخطئ به دوما و كانت لا تتذكره إلا عند توبيخي و تأنيبي فتعجبت من ذلك أنا و جارتي فسألتها ( أنا مين يا نينه ؟ قالت لي : أحلام فسألتها بتحبيني فقالت : قوي و إحتضنت يدي بينما كنت أقص لها أظافرها و شدتها بيدها اليمنى السليمة نحو فمها لكنني قبلتها أنا من جبينها و أنا أبكي و سألتها عن دمعة رأيتها بعينها فسكتت و لم ترد و عندما جاء زوجي أخبرته بما حدث لم يصدق و قال لي : أمي لا تتكلم فكيف تقول لك ذلك؟ فقلت له إسأل جارتنا فلانه كانت واقفة و سمعت كل الحوار المهم صمتت مرة أخرى و في اليوم التالي كان محمد و أحمد قد سافرا للجيش و كأنهما جاءا ليودعاها و عند وقت الغداء و بعد أن أطعمتها و سقيتها الماء و العصير و دهنت جسمها كله بماء القرنفل ليمنع تقرحات الفراش إذا أطالت في المرض طلبت من زوجي قبل أن يخرج لعمله أن ينتظر بعض الوقت و بالفعل جلس معها لبرهة و أنا أجلس أمامها أنظر لوجهها لأفهم ماذا تريد و إذا كانت تتألم أم مستريحة فوجدت أنها تريد أن تتقيأ و بالفعل لفظت كل ما أكلت و شربت في هذا اليوم فقلت له لا تتركني معها وحدي فيبدو أنها ستحتاج رعاية مضاعفة اليوم و إن خرجت فلتتصل بأخوتك البنات لنستطيع رعايتها جيدا إتصل و جاء الجميع و بالليل الكل ذهب لبيته و أنا ظلت وحدي أنظر إليها و أقرأ لها القرآن فلاحظت حين قراءتي أنها تضع يدها السليمة على الأخرى و كأنها تصلي و دخل زوجي الغرفة لينام لكنني لم أستطع ليلتها النوم و لم تغفل عيني لحظة واحدة و خاصة بعد أن سمعت حشرجتها و فتحت التليفزيون على القرآن الكريم فسمعت أول ما سمعت ( أينما تكونوا يدرككم الموت و لو كنتم في بروج مشيدة ) فأيقنت أنها النهاية و دخلت الغرفة لأني أحسست بأن هواءا خفيفا يدفع بي خارج الصالة و كأنه يريد إدخالي غرفتي لحرمة الموقف الجلل و بالفعل دخلت و عندما دقت الساعة 3 سكت صوت الحشرجة فأيقظت زوجي فقال لي لم أنم بعد و خرج من الغرفة ليراها فقال لي أحلام البقاء لله وقفت كالتمثال و عيني تذرف الدمع الغزير دون أية كلمة فهي لم تمكث عندي سوى الأسبوع الذي كانت تمكثه و هي على قيد الحياة و كأنها جاءت لتصالحني بعد كل هذه السنوات و تثبت للجميع أنها تحبني و أنني لم أكن السبب في هذا العداء و قد نقنلها زوجي و أخوه إلى سرير الأولاد لنفك السرير خاصتها و نعيده إبنها مرة أخرى خرجت من عندي و هي محمولة على الأكتاف إلى مثواها الأخير بعد أن غسلت بضعفها و مرضها كل كراهية و كل حزن سببته لي و قلت لها و هي خارجة ( في سري طبعا) سامحتك يا نينا و دعوت لها بالرحمة

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
باسند
مستشارة اشتياق -الام الروحية لاشتياق
باسند

انثى
تاريخ التسجيل : 17/01/2014
عدد المشاركات : 51639
نقاط التقييم : 73153
بلد الاقامة : سويسرا
علم بلدك : علم العراق
الاسد

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 10:41 pm

احلام الحبيبه 

ربي يرحم حماتك و يجعل مثواها الجنه 


العمل الطيب لا يذهب سدى سواء كان في الدنيا ام في الاخره 

و فيه مثل عندنا يقول اعمل الطيب و ارميه في البحر 

ما بالك لو كان لاحد الاقارب 

ربي يحفظك و يحفظ اولادك يار ب

و اشوفك حماة ان شا الله 

محبتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 10:45 pm

باسند كتب:
احلام الحبيبه 

ربي يرحم حماتك و يجعل مثواها الجنه 


العمل الطيب لا يذهب سدى سواء كان في الدنيا ام في الاخره 

و فيه مثل عندنا يقول اعمل الطيب و ارميه في البحر 

ما بالك لو كان لاحد الاقارب 

ربي يحفظك و يحفظ اولادك يار ب

و اشوفك حماة ان شا الله 

محبتي
حبيبتي الغالية الأستاذة /باسند
شكرا لقراءة كلماتي
بارك الله فيك و أسعدك
و ربنا يستجيب منك و أكون حماة إن شاء الله
علشان أثبت لكل الناس إن مراة إبني أعز عليّ
من إبني و أحطها بعنيا و قلبي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
باسند
مستشارة اشتياق -الام الروحية لاشتياق
باسند

انثى
تاريخ التسجيل : 17/01/2014
عدد المشاركات : 51639
نقاط التقييم : 73153
بلد الاقامة : سويسرا
علم بلدك : علم العراق
الاسد

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 10:54 pm

اليوم اريد ان احكي لكم حكايتي مع كنتي زوجة ابني اري 

هي سويسريه و طبعا صار له اكثر من خمس سنين متزوجين 

و زواجهم كان زواج مثل اهل هالبلد 

يعني ما كان فيه مراسيم زي اللي احنا نعمله بس بعد عقد القران في البلديه عملوا حفله صغيره لعدد من اصدقائنا و اصدقاءهم 

في يوم الحفله كنت في قمة الحزن و كنت ابكي و دموعي لا يتوقف 

لاني كنت دائما افكر في زواج اري وكيف اكون في قمة الفرح و لكن حصل العكس 

و كل ها لانها سويسريه و انا لم اكن راضيه عليها 

و لازلت لا احبها مع العلم لا ابين لها ذلك لكن ... في داخلي اعاني منها و لا استطيع ان اكون معها  كما كنت احب ان اكون مع زوجة اعز اولادي 

عندما نذهب عندهم لا احس بالحريه 

لكن الحمد لله اولادهم يحبونني جدا كثيرا ما يبكوا عندما اريد ان ارجع للبيت 

في الاسبوع الماضي لما ذهبت عندهم حكتلي كنتي ياسمين بانها هددت ابنها الكبير بانه لو لم يعطي لعبه لاخيه سوف تاخذ كل لعبها 

ما ا كان رده ههههههههه و لا يهمني سوف اذهب مع جدتي و تشتري لي كل ما اريد يعني يعتبرني ظهره القوي 

و هذا يفرحني كثيرا .... و لكني لا زلت لا احب ياسمين اعمل ايه شغل الحموات ههههههههههههه

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 10:59 pm

باسند كتب:
اليوم اريد ان احكي لكم حكايتي مع كنتي زوجة ابني اري 

هي سويسريه و طبعا صار له اكثر من خمس سنين متزوجين 

و زواجهم كان زواج مثل اهل هالبلد 

يعني ما كان فيه مراسيم زي اللي احنا نعمله بس بعد عقد القران في البلديه عملوا حفله صغيره لعدد من اصدقائنا و اصدقاءهم 

في يوم الحفله كنت في قمة الحزن و كنت ابكي و دموعي لا يتوقف 

لاني كنت دائما افكر في زواج اري وكيف اكون في قمة الفرح و لكن حصل العكس 

و كل ها لانها سويسريه و انا لم اكن راضيه عليها 

و لازلت لا احبها مع العلم لا ابين لها ذلك لكن ... في داخلي اعاني منها و لا استطيع ان اكون معها  كما كنت احب ان اكون مع زوجة اعز اولادي 

عندما نذهب عندهم لا احس بالحريه 

لكن الحمد لله اولادهم يحبونني جدا كثيرا ما يبكوا عندما اريد ان ارجع للبيت 

في الاسبوع الماضي لما ذهبت عندهم حكتلي كنتي ياسمين بانها هددت ابنها الكبير بانه لو لم يعطي لعبه لاخيه سوف تاخذ كل لعبها 

ما ا كان رده ههههههههه و لا يهمني سوف اذهب مع جدتي و تشتري لي كل ما اريد يعني يعتبرني ظهره القوي 

و هذا يفرحني كثيرا .... و لكني لا زلت لا احب ياسمين اعمل ايه شغل الحموات ههههههههههههه
حبيبتي الغالية الأستاذة باسند
يعني إللي بحلم بيه مع كنتي
لن يتحقق و لن أحبها؟
عموما سأجرب بإذن الله
تحياتي و مودتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان الساكت
نائبة المدير العام -فراشة اشتياق - اديبة
ايمان الساكت

انثى
تاريخ التسجيل : 18/10/2013
عدد المشاركات : 56084
نقاط التقييم : 60064
بلد الاقامة : مصر- القاهره
علم بلدك : Egypt مصر
الحمل

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 11:09 pm

الاخت الغالية/ احلام شحاته


رحم الله حماتك واسكنها فسيح جناته

اهم شى انها توفيت وهى راضية عنك

وماتت فى بيتك وهذا دليل حبها الكبير لكى

وان شاء الله تسعدى بأولادك

بارك الله فيكى

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 11:10 pm

ايمان الساكت كتب:
الاخت الغالية/ احلام شحاته


رحم الله حماتك واسكنها فسيح جناته

 اهم شى انها توفيت وهى راضية عنك

 وماتت فى بيتك وهذا دليل حبها الكبير لكى

  وان شاء الله تسعدى بأولادك

   بارك الله فيكى
نعم حبيبتي الغالية الأستاذة /إيمان
هذا ما أراح صدري
تحياتي و دعواتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
باسند
مستشارة اشتياق -الام الروحية لاشتياق
باسند

انثى
تاريخ التسجيل : 17/01/2014
عدد المشاركات : 51639
نقاط التقييم : 73153
بلد الاقامة : سويسرا
علم بلدك : علم العراق
الاسد

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 11:51 pm

حبيبتي احلام 

ان شا الله تكون كنتك مش زي كنتي 

هي و الحق يقال عندها اي شي تغيظني بيها مثلا 

 بس انا اللي يعز علي انها من غير قوميتي و من غي ديني 

لا عاداتنا و لا تقاليدنا ما فيه شي يجمعها بينا 

مثلا لو كانت من بلدي او حتى من اي بلد عربي كنت اعرف احكي معاها في كل شي 

او لما تجي استقبلها بملابس البيت هذه اقل شي افكر فيه 

او مثلا اعملهم شي بسيط ياكلوها احيانا في المسا نحب ناكل خبز و جبن مع شاي 

بس لما تكون هي عندنا اعمل شي خاص مثل ضيف غريب 

كل شي مختلف بيننا و بينها علشان كده ما ارتاح معاها 

ان شا الله عروسة ابنك تكون مثلك مريحه و تحبيها مثل بنتك

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 08, 2014 11:55 pm

باسند كتب:
حبيبتي احلام 

ان شا الله تكون كنتك مش زي كنتي 

هي و الحق يقال عندها اي شي تغيظني بيها مثلا 

 بس انا اللي يعز علي انها من غير قوميتي و من غي ديني 

لا عاداتنا و لا تقاليدنا ما فيه شي يجمعها بينا 

مثلا لو كانت من بلدي او حتى من اي بلد عربي كنت اعرف احكي معاها في كل شي 

او لما تجي استقبلها بملابس البيت هذه اقل شي افكر فيه 

او مثلا اعملهم شي بسيط ياكلوها احيانا في المسا نحب ناكل خبز و جبن مع شاي 

بس لما تكون هي عندنا اعمل شي خاص مثل ضيف غريب 

كل شي مختلف بيننا و بينها علشان كده ما ارتاح معاها 

ان شا الله عروسة ابنك تكون مثلك مريحه و تحبيها مثل بنتك
حبيبة قلبي الأستاذة باسند
كنت أتمنى أن تسعدي بكنتك
و لكن ...ز
تحياتي و مودتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى الشبوط
صاحب ومؤسس الموقع (رحمة الله عليه )
صاحب ومؤسس الموقع  (رحمة الله عليه )
مصطفى الشبوط

ذكر
تاريخ التسجيل : 30/11/2007
عدد المشاركات : 17651
نقاط التقييم : 23812
بلد الاقامة : عراقي مقيم بهولندا
علم بلدك : علم العراق

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالأربعاء يوليو 09, 2014 9:05 pm

احلام شحاتة كتب:
كانت حماتي (رحمها الله) متجهمة الوجه دائما لا تبتسم أبدا خاصة في وجهي  و كانت لا تحب أحدا أبدا و لكنها خصّتني أنا بمزيد من الكراهية  و ذلك لأنني تزوجت من إبنها الصغير و الذي يكبرني ب 6 سنوات  و كانت تغار عليه مني جدا جدا  ظلت على هذه الحالة سنوات طوال و أنا أتحملها و أحارب من أجل الوصول لقلبها العنيد الموصد الأبواب و كأنه حجر صوان
لكنني لم أيأس مرت السنوات بمرها و بمرها لا بحلوها و بمرها  و كانت في الفترة الأخيرة من حياتها تنتقل من بيت لآخر كل منا تقيم عنده أسبوعا و لكنها مرضت و هي بعيدة عني كانت عند أخو زوجي و لما علمت بالخبر جريت و ذهبت إليها وجدتها و قد أصيبت بجلطة شديدة فحزنت أشد الحزن أنها ستمضي دون أن تحبني المهم بدلنا لها ملابسها لنذهب بها إلى العناية المركزة
و هناك أقامت حوالي 10 أيام كانت تذكر الله كثيرا و لا ترد على أحد و لكن عندما قال الطبيب خذوها للبيت سألها  زوجي ( هتروحي لمين ؟ قالت له :" أحلام " فتعجب من ذلك و ظن أنها تهذي فكرر السؤال و هي تكرر نفس الإجابة ) سعدت بهذا الإختيار جدا و كأنها أعطتني جائزة كبيرة  ذهبت للبيت جهزته لإستقبالها و بالفعل أتوا بها عندي و هي لا حول لها و لا قوة لا تتحرك و لا تتكلم سوى ببعض الجمل الغير مفهومة و حالتها كانت دائما في التأخير و لأن بيتي صغيرا  و للحظ الذي لا أعرف إذا كان سيئا أو حسنا جاء محمد و أحمد  في إجازة من الجبش في نفس اليوم و كانا قبل ذلك أحدهما يذهب  و الآخر يأتي و هكذا و لم يجتمعا قبل ذلك سويا إلا حينها  فلم يعد أمامي سوى أن أجعلها تنام في الصالة ليسهل على زائريها رؤيتها و لينم بالغرف من يريد النوم و بالفعل طلبت من سلفي ( أخو زوجي ) أن يحضر لي سريرها الذي كان قد أخذه منها منذ فترة طويلة و نصبته لها في الصالة و إتصلت بالجريدة التي أكتب فيها و إعتذرت عن حضور الإجتماعات و بقصر الثقافة أيضا و حتى بأهلي أخبرتهم أن الذي يريد أن يراني فليأت لزيارتي لأنني لن أخرج من البيت حتى تشفى أو يأخذ الحق حقه و كان البيت يعج بالزائرين في كل لحظة  مرت بضعة أيام و هي لا تتكلم و بالكاد تنطق لفظة الألم و في اليوم السادس نطقت بينما جارتي كانت تزورها و دعت لي و لإبنتي رحاب مع العلم بأنها لم تكن تذكر إسمي و هي على قيد الحياة و الصحة كانت تخطئ به دوما و كانت لا تتذكره إلا عند توبيخي و تأنيبي فتعجبت من ذلك أنا و جارتي فسألتها ( أنا مين يا نينه ؟ قالت لي : أحلام فسألتها  بتحبيني فقالت : قوي و إحتضنت يدي بينما كنت أقص لها أظافرها و شدتها بيدها اليمنى السليمة نحو فمها لكنني قبلتها أنا من جبينها و أنا أبكي و سألتها عن دمعة رأيتها بعينها فسكتت و لم ترد  و عندما جاء زوجي أخبرته بما حدث لم يصدق و قال لي : أمي لا تتكلم فكيف تقول لك ذلك؟ فقلت له إسأل جارتنا فلانه كانت واقفة و سمعت كل الحوار  المهم صمتت مرة أخرى و في اليوم التالي كان محمد و أحمد قد سافرا للجيش و كأنهما جاءا ليودعاها و عند وقت الغداء و بعد أن أطعمتها و سقيتها الماء و العصير و دهنت جسمها كله بماء القرنفل ليمنع تقرحات الفراش إذا أطالت في المرض  طلبت من زوجي قبل أن يخرج لعمله أن ينتظر بعض الوقت  و بالفعل جلس معها لبرهة  و أنا أجلس أمامها أنظر لوجهها لأفهم ماذا تريد و إذا كانت تتألم أم مستريحة فوجدت أنها تريد أن تتقيأ و بالفعل لفظت كل ما أكلت و شربت في هذا اليوم فقلت له لا تتركني معها وحدي فيبدو أنها ستحتاج رعاية مضاعفة اليوم و إن خرجت فلتتصل بأخوتك البنات لنستطيع رعايتها جيدا  إتصل و جاء الجميع و بالليل الكل ذهب لبيته  و أنا ظلت وحدي أنظر إليها و أقرأ لها القرآن فلاحظت حين قراءتي أنها تضع يدها السليمة على الأخرى و كأنها تصلي  و دخل زوجي الغرفة لينام لكنني لم أستطع ليلتها النوم و لم تغفل عيني لحظة واحدة و خاصة بعد أن سمعت حشرجتها و فتحت التليفزيون على القرآن الكريم فسمعت أول ما سمعت ( أينما تكونوا يدرككم الموت و لو كنتم في بروج مشيدة ) فأيقنت أنها النهاية  و دخلت الغرفة لأني  أحسست بأن هواءا خفيفا يدفع بي خارج الصالة و كأنه يريد إدخالي غرفتي لحرمة الموقف الجلل و بالفعل دخلت و عندما دقت الساعة 3 سكت صوت الحشرجة فأيقظت زوجي فقال لي لم أنم بعد و خرج من الغرفة ليراها فقال لي  أحلام البقاء لله وقفت كالتمثال و عيني تذرف الدمع الغزير  دون أية كلمة فهي لم تمكث عندي سوى الأسبوع الذي كانت تمكثه و هي على قيد الحياة و كأنها جاءت لتصالحني بعد كل هذه السنوات و تثبت للجميع أنها تحبني و أنني لم أكن السبب في هذا العداء  و قد نقنلها زوجي و أخوه إلى سرير الأولاد لنفك السرير خاصتها و نعيده إبنها مرة أخرى خرجت من عندي و هي محمولة على الأكتاف إلى مثواها الأخير بعد أن غسلت بضعفها و مرضها كل كراهية و كل حزن سببته لي و قلت لها و هي خارجة ( في سري  طبعا) سامحتك يا نينا و دعوت لها بالرحمة

الاديبة الراقية احلام شحاتة

احييك على طيبتك ووفاءك لحماتك رغم كل المواقف التي حصلت وسبحان الله هي احسست اانها اخطاءت معك وربتها القدر انك تكون ايامهاا لاخيرة لديك

سبحان الله

رحمها الله

والله يحفظك

تقبلي مني ارقى التحايا

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://eshtyak.ahlamontada.com
مصطفى الشبوط
صاحب ومؤسس الموقع (رحمة الله عليه )
صاحب ومؤسس الموقع  (رحمة الله عليه )
مصطفى الشبوط

ذكر
تاريخ التسجيل : 30/11/2007
عدد المشاركات : 17651
نقاط التقييم : 23812
بلد الاقامة : عراقي مقيم بهولندا
علم بلدك : علم العراق

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالأربعاء يوليو 09, 2014 9:08 pm

باسند كتب:
اليوم اريد ان احكي لكم حكايتي مع كنتي زوجة ابني اري 

هي سويسريه و طبعا صار له اكثر من خمس سنين متزوجين 

و زواجهم كان زواج مثل اهل هالبلد 

يعني ما كان فيه مراسيم زي اللي احنا نعمله بس بعد عقد القران في البلديه عملوا حفله صغيره لعدد من اصدقائنا و اصدقاءهم 

في يوم الحفله كنت في قمة الحزن و كنت ابكي و دموعي لا يتوقف 

لاني كنت دائما افكر في زواج اري وكيف اكون في قمة الفرح و لكن حصل العكس 

و كل ها لانها سويسريه و انا لم اكن راضيه عليها 

و لازلت لا احبها مع العلم لا ابين لها ذلك لكن ... في داخلي اعاني منها و لا استطيع ان اكون معها  كما كنت احب ان اكون مع زوجة اعز اولادي 

عندما نذهب عندهم لا احس بالحريه 

لكن الحمد لله اولادهم يحبونني جدا كثيرا ما يبكوا عندما اريد ان ارجع للبيت 

في الاسبوع الماضي لما ذهبت عندهم حكتلي كنتي ياسمين بانها هددت ابنها الكبير بانه لو لم يعطي لعبه لاخيه سوف تاخذ كل لعبها 

ما ا كان رده ههههههههه و لا يهمني سوف اذهب مع جدتي و تشتري لي كل ما اريد يعني يعتبرني ظهره القوي 

و هذا يفرحني كثيرا .... و لكني لا زلت لا احب ياسمين اعمل ايه شغل الحموات ههههههههههههه


الاستاذة القديرة باسند

نحن عاداتنا وتقاليدنا مختلفة تماما عن الاجانب لانهم ترولا باسلوب مغاير لنا لذلك نجد صعوبة في التاقلم معهم

ولكن يجب ان تستحملي ذلك اذا كان ابنك سعيد ومرتاح


تسلمي على سردك العفوي

تقبلي مني ارقى التحايا


________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://eshtyak.ahlamontada.com
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالأربعاء يوليو 09, 2014 11:36 pm

مصطفى الشبوط كتب:
احلام شحاتة كتب:
كانت حماتي (رحمها الله) متجهمة الوجه دائما لا تبتسم أبدا خاصة في وجهي  و كانت لا تحب أحدا أبدا و لكنها خصّتني أنا بمزيد من الكراهية  و ذلك لأنني تزوجت من إبنها الصغير و الذي يكبرني ب 6 سنوات  و كانت تغار عليه مني جدا جدا  ظلت على هذه الحالة سنوات طوال و أنا أتحملها و أحارب من أجل الوصول لقلبها العنيد الموصد الأبواب و كأنه حجر صوان
لكنني لم أيأس مرت السنوات بمرها و بمرها لا بحلوها و بمرها  و كانت في الفترة الأخيرة من حياتها تنتقل من بيت لآخر كل منا تقيم عنده أسبوعا و لكنها مرضت و هي بعيدة عني كانت عند أخو زوجي و لما علمت بالخبر جريت و ذهبت إليها وجدتها و قد أصيبت بجلطة شديدة فحزنت أشد الحزن أنها ستمضي دون أن تحبني المهم بدلنا لها ملابسها لنذهب بها إلى العناية المركزة
و هناك أقامت حوالي 10 أيام كانت تذكر الله كثيرا و لا ترد على أحد و لكن عندما قال الطبيب خذوها للبيت سألها  زوجي ( هتروحي لمين ؟ قالت له :" أحلام " فتعجب من ذلك و ظن أنها تهذي فكرر السؤال و هي تكرر نفس الإجابة ) سعدت بهذا الإختيار جدا و كأنها أعطتني جائزة كبيرة  ذهبت للبيت جهزته لإستقبالها و بالفعل أتوا بها عندي و هي لا حول لها و لا قوة لا تتحرك و لا تتكلم سوى ببعض الجمل الغير مفهومة و حالتها كانت دائما في التأخير و لأن بيتي صغيرا  و للحظ الذي لا أعرف إذا كان سيئا أو حسنا جاء محمد و أحمد  في إجازة من الجبش في نفس اليوم و كانا قبل ذلك أحدهما يذهب  و الآخر يأتي و هكذا و لم يجتمعا قبل ذلك سويا إلا حينها  فلم يعد أمامي سوى أن أجعلها تنام في الصالة ليسهل على زائريها رؤيتها و لينم بالغرف من يريد النوم و بالفعل طلبت من سلفي ( أخو زوجي ) أن يحضر لي سريرها الذي كان قد أخذه منها منذ فترة طويلة و نصبته لها في الصالة و إتصلت بالجريدة التي أكتب فيها و إعتذرت عن حضور الإجتماعات و بقصر الثقافة أيضا و حتى بأهلي أخبرتهم أن الذي يريد أن يراني فليأت لزيارتي لأنني لن أخرج من البيت حتى تشفى أو يأخذ الحق حقه و كان البيت يعج بالزائرين في كل لحظة  مرت بضعة أيام و هي لا تتكلم و بالكاد تنطق لفظة الألم و في اليوم السادس نطقت بينما جارتي كانت تزورها و دعت لي و لإبنتي رحاب مع العلم بأنها لم تكن تذكر إسمي و هي على قيد الحياة و الصحة كانت تخطئ به دوما و كانت لا تتذكره إلا عند توبيخي و تأنيبي فتعجبت من ذلك أنا و جارتي فسألتها ( أنا مين يا نينه ؟ قالت لي : أحلام فسألتها  بتحبيني فقالت : قوي و إحتضنت يدي بينما كنت أقص لها أظافرها و شدتها بيدها اليمنى السليمة نحو فمها لكنني قبلتها أنا من جبينها و أنا أبكي و سألتها عن دمعة رأيتها بعينها فسكتت و لم ترد  و عندما جاء زوجي أخبرته بما حدث لم يصدق و قال لي : أمي لا تتكلم فكيف تقول لك ذلك؟ فقلت له إسأل جارتنا فلانه كانت واقفة و سمعت كل الحوار  المهم صمتت مرة أخرى و في اليوم التالي كان محمد و أحمد قد سافرا للجيش و كأنهما جاءا ليودعاها و عند وقت الغداء و بعد أن أطعمتها و سقيتها الماء و العصير و دهنت جسمها كله بماء القرنفل ليمنع تقرحات الفراش إذا أطالت في المرض  طلبت من زوجي قبل أن يخرج لعمله أن ينتظر بعض الوقت  و بالفعل جلس معها لبرهة  و أنا أجلس أمامها أنظر لوجهها لأفهم ماذا تريد و إذا كانت تتألم أم مستريحة فوجدت أنها تريد أن تتقيأ و بالفعل لفظت كل ما أكلت و شربت في هذا اليوم فقلت له لا تتركني معها وحدي فيبدو أنها ستحتاج رعاية مضاعفة اليوم و إن خرجت فلتتصل بأخوتك البنات لنستطيع رعايتها جيدا  إتصل و جاء الجميع و بالليل الكل ذهب لبيته  و أنا ظلت وحدي أنظر إليها و أقرأ لها القرآن فلاحظت حين قراءتي أنها تضع يدها السليمة على الأخرى و كأنها تصلي  و دخل زوجي الغرفة لينام لكنني لم أستطع ليلتها النوم و لم تغفل عيني لحظة واحدة و خاصة بعد أن سمعت حشرجتها و فتحت التليفزيون على القرآن الكريم فسمعت أول ما سمعت ( أينما تكونوا يدرككم الموت و لو كنتم في بروج مشيدة ) فأيقنت أنها النهاية  و دخلت الغرفة لأني  أحسست بأن هواءا خفيفا يدفع بي خارج الصالة و كأنه يريد إدخالي غرفتي لحرمة الموقف الجلل و بالفعل دخلت و عندما دقت الساعة 3 سكت صوت الحشرجة فأيقظت زوجي فقال لي لم أنم بعد و خرج من الغرفة ليراها فقال لي  أحلام البقاء لله وقفت كالتمثال و عيني تذرف الدمع الغزير  دون أية كلمة فهي لم تمكث عندي سوى الأسبوع الذي كانت تمكثه و هي على قيد الحياة و كأنها جاءت لتصالحني بعد كل هذه السنوات و تثبت للجميع أنها تحبني و أنني لم أكن السبب في هذا العداء  و قد نقنلها زوجي و أخوه إلى سرير الأولاد لنفك السرير خاصتها و نعيده إبنها مرة أخرى خرجت من عندي و هي محمولة على الأكتاف إلى مثواها الأخير بعد أن غسلت بضعفها و مرضها كل كراهية و كل حزن سببته لي و قلت لها و هي خارجة ( في سري  طبعا) سامحتك يا نينا و دعوت لها بالرحمة

الاديبة الراقية احلام شحاتة

احييك على طيبتك ووفاءك لحماتك رغم كل المواقف التي حصلت وسبحان الله هي احسست اانها اخطاءت معك وربتها القدر انك تكون ايامهاا لاخيرة لديك

سبحان الله

رحمها الله

والله يحفظك

تقبلي مني ارقى التحايا
سيدي الفاضل الأستاذ /مصطفى الشبوط
شكرا لمرورك الطيب سيدي
و الحمد لله أنها ختمت حياتها عندي لتثبت لي
و للجميع أنني لست كما كانوا يظنون
رحمها الله و أدخلها فسيح جناته
هي و كل أموات المسلمين
تحياتي لحضرتك و دعواتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالسبت يوليو 12, 2014 12:11 pm

لم أذق طعم النوم منذ يومين لحزن ألمّ بي و بينما كنت أجهّز طعام السحور لأسرتي فتحت نافذة المطبخ رأيت القمر بدرا مكتملا شرح صدري بعض الشيء و بعد السحور و بعد أن صلينا الفجر إستأذنت زوجي أن أنظر من النافذة لأستمتع برؤية قمري الحبيب فهو يعرف أنّي أعشق القمر وافق و ذهب لينام و أنا وقفت و كأنني في حالة من السحر أو تحت تأثير التنويم المغناطيسي فعيناي تشبثتا به كأنني أتعبّد في محراب و أول ما قلت له ( ربي و ربك الله) حتى أرفع عن نفسي وزر حبّي له و لنوره الذي يسرقني من نفسي فقد أضاء المكان بنور من الله سبحانه و تعالى و تداخلت أصوات قرّاء القرآن في المساجد بطريقة و لا أروع و كان صوت الضفادع مسبحين الله في تناغم بديع أسر قلبي إرتسمت بسمة على شفتيّ و تنفّست الصعداء تبادلت الحديث مع القمر المنير أحسست أنّي أسمعه و يسمعني و عندما غازل النعاس عينيّ عزّ عليّ أن أتركه وحده و أخلد للنوم لكن ماذا عساي أن أفعل و النوم سلطان أغلقت نافذتي و دخلت فرأيته و قد أرسل خيوط ضوئه على إستحياء من خلف الزجاج ليقول لي أنا هنا معك أحرسك حين تنامين فلا تحزني

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان الساكت
نائبة المدير العام -فراشة اشتياق - اديبة
ايمان الساكت

انثى
تاريخ التسجيل : 18/10/2013
عدد المشاركات : 56084
نقاط التقييم : 60064
بلد الاقامة : مصر- القاهره
علم بلدك : Egypt مصر
الحمل

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 14, 2014 10:33 pm

ماحدث لى اليوم صداع شديد وطبعا كنت صائمة وحتى مش عارفة اشرب اسبرين او اى شى يخفف الصداع

وطبعا تحملت وبقيت اقول يارب يهون علية هذا اليوم ويفوت على خير

وما زاد الالام مشكلة حدثت لى بعملى من احد الموظفين

وطبعا جعلتنى اتوتر زيادة

واول ما رجعت من العمل نمت علطول لمدة ساعه

فشعرت بالراحة وهدأت نفسى من التوتر ومن التعب النفسى

وحاولت انسى اى مشاكل بالعمل لكى اعرف ارتاح وراح فعلا الصداع شوى

الحمد لله

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
باسند
مستشارة اشتياق -الام الروحية لاشتياق
باسند

انثى
تاريخ التسجيل : 17/01/2014
عدد المشاركات : 51639
نقاط التقييم : 73153
بلد الاقامة : سويسرا
علم بلدك : علم العراق
الاسد

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالإثنين يوليو 14, 2014 10:37 pm

سلامتك الف سلامه 

الصداع وقت الصوم ياتي لما يكون الجسم لم يأخذ حاجته من الماء 

فحاولي ان تشربي ماء كتير بعد الافطار 

تحياتي

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايمان الساكت
نائبة المدير العام -فراشة اشتياق - اديبة
ايمان الساكت

انثى
تاريخ التسجيل : 18/10/2013
عدد المشاركات : 56084
نقاط التقييم : 60064
بلد الاقامة : مصر- القاهره
علم بلدك : Egypt مصر
الحمل

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالثلاثاء يوليو 15, 2014 8:04 pm

الاخت الغالية/ باسند


شكرا لكى على النصيحة

ولكن الصداع عندى سببة قله النوم لانو ما بنام نوم طبيعى

وايضا قلة شرب الماء يعتبر سبب من الاسباب

الحمد الله

اليوم انا افضل من الامس

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احلام شحاتة
الادارة العليا -المشرفة العامة - شمس اشتياق
احلام شحاتة

انثى
تاريخ التسجيل : 08/03/2014
عدد المشاركات : 61741
نقاط التقييم : 66613
بلد الاقامة : مصر
علم بلدك : Egypt مصر
السمك

ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Empty
مُساهمةموضوع: رد: ماذا حدث لك اليوم   ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Emptyالجمعة يوليو 18, 2014 12:18 am

أنا الأخت الكبيرة  و لي أربعة أخوات و أخوين  .. منهم أخت تزوجت منذ عشر سنوات و لكنها لم تنجب بعد رغم المحاولات الكثيرة جدا و على الله التيسير فهي حامل الآن و ننتظر ولادتها الأسبوع القادم بإذن الله تعالى حدث يوما أن حملت حملا قبل هذا الحمل و مر بصعوبة جدا و بعد معاناة كبيرة وضعت بنتا لكنها ولدت مبتسرة فوضعت بالحضّانة و لم تستطع أختي أن تراها فهي كانت تحت تأثير المخدر و في اليوم التالي  إختار الله المولودة  فحزن الجميع جدا و طلب منا زوجها ألاّ نخبرها على الأقل الآن لتمر من أزمتها الصحية بسلام و بعد ذلك  تعرف  بالخبر و بالفعل أخفينا عنها و لكن قلوبنا تتمزق من الألم  فهي تنتظرها  و تجهّز لها الملابس و كل يوم يذهب زوجها للمقابر ليبكي هناك أمام قبر إبنته الوليدة ثم يعود لأختي يقول لها أنه كان بالحضّانة و أنها بخير و بعد حوالي أسبوع  شعرت أختي أن الأمر غير مريح و أن زوجها يتهرب منها حين تسأله أن تزور وليدتها فإعترف لها بالحقيقة المحزنة إنهارت  و أخذتها نوبة بكاء شديدة لأيام  طويلة و أحست بأن موتها هي كان أهون من موت صغيرتها التي إشتاقت إليها سنوات طوال و مرت الأيام و لم تنس أبدا وليدتها الفقيدة و لن تنساها و لا أنسى أن أقول أنها رأت صورتها على الموبايل فقد صورها والدها و كأنه كان يشعر بأن صورتها هي ما سيتبقى منها رحمها الله و قد كتبت كلمات في هذا الموضوع لكن أختي لم تقرأها بعد و لن أجعلها تعرف بها حتى لا أثير أحزانها * ( ليه مش عاوزه تجيني ؟ /و تفرحي قلبي و عيني؟/شيلتك جوه بطني  و اتحرمت منك عيني/ أنا و باباكي استنينا / و صبرنا ياما و قاسينا / و رحنا كتير لأطبة /و انتي يا أغلى الأحبة ليه مش عاوزه تجيني؟/ كان نفسي آخدك ف حضني / و ألف بيكي الدنيا /لقيتني إتحرمت منك  ف أقل من الثانيه/ يعني التراب عليكي أحن من أمك ؟/ يابخت التراب بيكي  بيحضنك و يضمك/بقيتي حته منه و بقى حته منك/ لا بتستغني عنه و لا بيستغنى عنك/ بصعب على كل الناس /و ماصعبتش عليكي ؟/كان نفسي يا أغلى الناس /أفرح و أتهنى بيكي / كل ما أشوف حد قدك /قلبي يرفرف و يطير /و يقولوا عقبال عندك و أنا أدمع م التفكير/خليتي أيامي حزينه /و لا فرحه بتسكن قلبي /صلينا لله و دعينا منّ علينا ياربي/ خليها عاوزه تجيني /و تفرح قلبي و عيني) بقلمي *

________________________________________________________________________

التوقيع
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماذا حدث لك اليوم
استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 9انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9  الصفحة التالية
 مواضيع مماثلة
-
» حدث في مثل هذا اليوم
» امس و اليوم
» ماذا تدرس ؟ماذا تعمل ؟ماذا تفعل الان ؟
» هذا باب من السماء فتح اليوم . لم يفتح قط إلا اليوم‏
» على اي درجة تقف اليوم؟

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اشتياق أسسها الراحل مصطفى الشبوط في يوم الجمعة30نوفمبرعام2007 :: الاقسام العامة  :: اشتياق العام والنقاش -
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المهندس محمد فرج - 123667
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
الدكتور خليل البدوي - 107926
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
احلام شحاتة - 61741
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
ايمان الساكت - 56084
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
باسند - 51639
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
مصطفى الشبوط - 17651
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
همسة قلم - 13947
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
نوره الدوسري - 8809
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
احاسيس - 7517
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1 
كاميليا - 7369
ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_rcap1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Voting_bar1ماذا حدث لك اليوم - صفحة 2 Vote_lcap1